الرئيسية / أخبار محلية / 55 ألف حالة استقبلت مستشفيات الصحة في عيد الأضحى

55 ألف حالة استقبلت مستشفيات الصحة في عيد الأضحى

الأطباء السبعة– استقبلت مستشفيات وزارة الصحة خلال عطلة عيد الأضحى نحو (54899) مراجع وفقاً لبيان إحصائي أصدره المركز الإعلامي في وزارة الصحة.

وأشار البيان أن الأرقام الإحصائية حول الواقع الصحي خلال الثلاث أيام الأولى من عطلة العيد، تشير إلى أن أعداد المراجعين في جميع أقسام الإسعاف والطوارئ في مستشفيات الوزارة والمراكز الصحية المناوبة وفقاً للخطة التنفيذية التي أقرتها الوزارة قبل عيد الأضحى بأيام لرفع جاهزية أقسام الإسعاف والطوارئ في جميع المستشفيات لتقديم الخدمات الصحية للمراجعين كالمعتاد على مدار 24 ساعة.

وجاء في البيان الذي أعدته مديرية الأزمات في وزارة الصحة أن عدد المراجعين لأقسام الإسعاف والطوارىء في المستشفيات خلال العطلة بلغ نحو 46 ألف مراجع فيما بلغ عدد الإدخالات إلى المستشفيات حوالي 2802 والعمليات الجراحية 216 وبلغ عدد جلسات غسل الكلى أكثر من 1435 كما بلغت الولادات حوالي 3791 ما بين ولادة طبيعية وقيصرية ومراجعات نسائية، أما إصابات حوادث السير التي راجعت الطوارئ فكانت 430 حالة.

وقد شملت الإحصائيات حسب مديرية إدارة الأزمات في وزارة الصحة، أيام وقفة عرفة والأيام الثلاثة الأولى من أيام عيد الأضحى المبارك، مبيناً أن مستشفى البشير قد استقبل العدد الأكبر من المراجعين إذ راجع قسم الإسعاف والطوارئ فيه حوالي ٩٤٩٣ مراجع يليه مستشفى الزرقاء الحكومي حوالي ٣٨٩١ ومستشفى الأميرة بسمة في إربد أكثر من ٣٧٣٥ مراجع ومستشفى النديم حوالي ٣٥٥٢ مراجع.

كما أفاد التقرير أن عدد الوفيات التي رصدت خلال فترة عيد الأضحى بلغت 116 حالة وفاة.

وبين أن الوزارة عززت الكوادر الطبية والتمريضية وتوفر الأدوية اللازمة لتصل إلى الضعف في أقسام الطوارئ ومختلف مواقع تقديم الخدمة المناوبة للتعامل مع الحالات المرضية المراجعة لها لاسيما الطارئة بكل موضوعية من خلال تصنيف الحالة المرضية ومتابعتها لتقديم العلاج اللازم الوقت المناسب حسب هذه السلسلة التي تراعي مسوى التعامل مع الحالة وصعوبتها.

ويذكر أن وزير الصحة الدكتور سعد جابر أشرف بشكل مباشر على تنفيذ الخطة ومتابعتها ميدانياً من خلال الجولات المبرمجة والفجائية مسبقاُ على المستشفيات والمراكز الصحية المناوبة والتواصل مع الإدارات الصحية للوقوف على سير العمل والاحتياجات فضلاً عن الإطمئنان على المرضى على أسرة الشفاء وتلبية احتياجاتهم، مبيناً أن تفعيل غرفة العمليات وخطط الطوارئ يأتي لضمان استمرارية تقديم الخدمة الصحية بعناصرها الوقائية والعلاجية والرقابية والتوعوية وذلك في إطار خطة شمولية أعدتها الوزارة والميدان لهذه الغاية.