الرئيسية / أخبار رئيسية / طرق علاج عرق النسا

طرق علاج عرق النسا

الأطباء السبعة– عرق النسا أو ما يعرف بالإنزلاق الغضروفي أو الديسك وهو مرض شائع يصيب أغلب الفئات العمرية في المجتمع، وهو عبارة عن ألم ناجم عن تهيج أو ضغط شديد على العصب الوركي.

وبيّن أخصائي جراحة الدماغ والأعصاب والعمود الفقري الدكتور طاهر جانبك أن مرض عرق النسا يظهر نتيجة انزلاق غضروفي يضرب على العصب الوركي والذي يبدأ من أسفل منطقة الظهر إلى أعلى منطقة بالفخذ ويمتد لأسفل القدم.

وقال أن أعراضه تظهر على شكل آلام تبدأ في أسفل الظهر وتمتد لأسفل القدم حينها يتم تشخيص المريض بأنه يعاني من أمراض عرق النسا.

وأشار الدكتور جانبك أنه يتم تشخيص المرض من خلال صور الرنين المغناطيسي والتي تظهر فيها كافة الفقرات وعلاقة الأعصاب من كافة الغضاريف، بحيث يظهر هنالك ضغط في أحد الغضاريف على أحد هذه الأعصاب.

أما بالنسبة لطرق العلاج ذكر الدكتور جانبك أن نسبة 75% من الحالات المرضية في بعض الأحيان يكون العلاج تحفظي بشقيه العلاج الدوائي أو الفيزيائي، وما نسبته 25% من الحالات يكون العلاج عن طريق التداخل الجراحي.

وأضاف أنه في أغلب الحالات مع تطور العلم والأجهزة والمعدات الطبية يتم العلاج من خلال التداخل المحدود بطريقة الجراحة التنظيرية لإزالة الديسك، وتجرى تحت التخدير الموضعي ويتم خلالها إزالة الغضروف المنزلق وتوسيع مجرى القنوات العصبية التي كانت تعاني من الضغط، ويستطيع المريض أن يذهب إلى منزله بذات اليوم وممارسة حياته الطبيعية في اليوم التالي والعودة لممارسة عمله في غضون أسبوعين أو ثلاث.