الرئيسية / أخبار محلية / “الصيادلة”: السكري مرشّح ليكون السبب السابع للوفيات حول العالم

“الصيادلة”: السكري مرشّح ليكون السبب السابع للوفيات حول العالم

الأطباء السبعة– تحت عنوان “الرعاية الصيدلانية لمرضى السكري”عقدت لجنة التثقيف الصيدلاني في نقابة الصيادلة يوماً تثقيفياً للصيادلة لتقديم الرعاية الصحية الأولية لمرضى السكرى وأنواع العلاجات والطعام الخاص بهم.

وأشار نقيب الصيادلة الدكتور زيد الكيلاني على أهمية الصيدلاني في حقول الرعاية الصحية الأولية لمختلف الأمراض وخاصة مرض السكري. مبيناً أن الصيدلاني مستشار وخبير في الأدوية ومتاح في كل وقت من خلال الصيدليات المنتشرة في المملكة ولا يحتاج الحديث معه إلى موعد مسبق أو تكاليف مالية على المريض.

وبين أن تقديم الرعاية الصحية الأولية لمرضى السكري من قبل الصيدلاني يخفف من أعباء المرض ويوفر الأموال الطائلة التي سوف سيتم انفاقها لاحقاً في حال لم يتلق المريض رعاية صحية أولية.

وشدد الكيلاني على أن دور الصيدلاني في الرعاية الصحية الأولية ليس بديلاً عن الطبيب بل هو مكمل له بهدف تحسين حياة المرضى وإعطائهم المشورة الصحيحة.

من جهتها، قالت رئيسة لجنة التثقيف الصيدلاني الدكتورة وسن الوحش أن مرض السكري مرشّح ليكون السبب السابع للوفيات حول العالم وأن الانفاق على مرض السكري يتضاعف سنوياً في مختلف دول العالم.

وبينت الدكتورة الوحش أن الإهتمام من قبل الصيدلاني بمريض السكري وتقديم الرعاية الصحية الأولية له ومساعدته بالمشورة لا يسهم فقط في تقليل كل العلاج إنما يؤدي إلى تحسين ظروف المريض الصحية ومنحه حياة سليمه.

و تطرّق مقرر لجنة التثقيف الصيدلاني في النقابة الدكتور أسامة دغش، إلى تجربة اللجنة في الميدان، والتي تم خلالها إنقاذ حياة عدد من المرضى من إجراء الفحوصات والإستشارات الطبية والصيدلانية لهم.

وأكد على الدور المهم للجنة التثقيف الصيدلاني في المجتمع، للتوعية بمخاطر الإصابة بالأمراض المزمنة وخاصة السكري والضغط.