الرئيسية / أخبار رئيسية / الساونا ليست للرفاهية فقط.. تعرفوا على الفوائد الصحية

الساونا ليست للرفاهية فقط.. تعرفوا على الفوائد الصحية

Mueller’sches Volksbad Sauna in Munich's beautiful 1901 Art Nouveau Bath House. Munich, Germany

الأطباء السبعة -ترجمة خاصة- كثيراً من الناس يلجأ إلى الجلوس في الساونا أو حمام البخار بشكل منتظم من أجل الحصول على نوع من الراحة والاسترخاء، وأظهرت الدراسات الحديثة أن للساونا فوائد أخرى على الصحة عدا عن الراحة والاسترخاء فقط.
فقد أظهر تقرير نشر في شهر أغسطس 2018 عدداً من الفوائد الصحية للأشخاص الذين يجلسون في الساونا أو حمام البخار بشكل منتظم وتشمل انخفاض خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم، والحد من أمراض القلب والأوعية الدموية وغيرها من الأمراض الأخرى.

فوائد كثيرة
واستعرض باحثون من جامعة يوفاسكولا الفنلندية وجامعة شرق فنلندا وجامعة بريستول في المملكة المتحدة الأدبيات الطبية واستمدوا معلومات من 70 دراسة حول آثار الساونا على الصحة، وتم التركيز على أنواع الساونا الشائعة في فنلندا والتي عادة ما تكون درجات الحرارة فيها 80 -100 درجة سليسية مع رطوبة نسبية تبلغ حوالي 10-20%.

وتشير الأدلة التي تم استعراضها أن الساونا أو حمام البخار يقلل من خطر الإصابة بالسكتات الدماغية ومشاكل الذاكرة.

كما ذكر الباحثون أن الجلوس في الساونا ارتبط بانخفاض نسبة الإصابة بالأمراض الصدرية مثل الربو، والتهاب الرئة ومرض الانسداد الرئوي المزمن، ووجدت إحدى الدراسات التي تم استعراضها وجود علاقة بين استخدام الساونا أربع مرات أو أكثر خلال الأسبوع وانخفاض الوفيات الناتجة عن أمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 50%، كما أن استخدام الساونا ارتبط بانخفاض معدل الوفيات المبكرة بنسبة 40% بشكل عام.

التقليل من التوتر وضغط الدم
دراسات أخرى وجدت أن الساونا تقلل من أعراض الأمراض الجلدية، والتهابات المفاصل والصداع؛ وارتبط الجلوس فيه أربع مرات أو أكثر في الأسبوع بانخفاض خطر الإصابة بضغط الدم بنسبة 47% وانخفاض مخاطر الإصابة بالخرف ومرض الزهايمر بنسبة 66%.

ويعتقد العلماء أن للساونا فوائد على الصحة يرتبط تأثيرها على الدورة الدموية، والجهاز التنفسي، والقلب والأوعية الدموية وجهاز المناعة، وأشاروا إلى أن حمام الساونا المنتظم يعمل على استقرار الجهاز العصبي اللاإرادي ويقلل كل من ضغط الدم، والالتهابات، والتوتر، ومن نسبة الكوليسترول الضار في الجسم، وتصلب الشرايين والمقاومة الوعائية؛ حيث أن هذه التأثيرات التي تحدثها الساونا على الصحة شبيهة بتأثير الرياضة.